�������������� ������������ ������ ���������� �������� ������

 

انا ميا خليفة كنت الان في حوض السباحة مع علي و هو حبيبي الجديد كنت ارتدي كيلوت و بودي ابيض فقط و عندما راني علي امسكني و انزلي الى حمام السباحة و هذا جعل قميصي الابيض يلتصق على جسمي و يظهر بزازي الكبار و حلماتي البينية التي اصبحو منتصبين من نظرة علي الساخنة عليهم اردت ان اجنه قليلا لكي يدفع تمن رمي في الحوض بدا تارك جسمي و اجعل بزازي بقفز من مكانهم و القيص يلتصق اكثر و اكثر ثم وضعت دي عليهم و بدأت ادعكهم و انا اعض على شفتاي و اغنج ااه اممممم و كنت اشعر بالماء على كسي يدغدغني و يختلط مع ماء كسي الذي ينزل عندها قلعت القميص و اصبحت عارية ارتدي كيلوت فقط في تلك اللحظة قفز علي الى الحوض و حملني ثم اخرجني عندما وضعني على رجلي دفعته حتى تمدد على كرسي ثم انزلت شرت السباحة المبلل و امسكت بزبه الكبير كان ساخن و لاكن غير منتصب و اعرف جيدا كيف اجعله مثل الحجر دعكته بيدي جيدا حتى شعرت به يتحرك بين يدي ثم نزلت عليه بفمي و نيكت نفسي به و اانا راضع و الحس و ابلله و احس برأس زبه يدخل الى حلقي و بعد ان اصب كالعمود و مبلل و مستعد لينظلق الى داخلي بسهولة جلست فوقه و امسكت زبه الى مكان كسي و جلست عليه ببطئ حتى شعر بخصيتيه تلمسني عندها بدأت اتحرك بالاول ببطئ ثم اسرع و اسرع ثم حملني و ادارني حتى اصبح هو المسيطر و بدأ يخبط في بكل قوة مثلما احب بالضبط و يثول كلاام يسخن و يجنني ااااه ااه نيكني ااااه اااه اكثر اااااه اااح اااااه صريخي كا يجعله يتاوه و يضرب في مؤخرتي حتى نزلت على زبه و بعدها شعرت به يقذف بداخلي و عندما اخرج زبه فارقت رجلي و ادخلت اصابعي و كنت احس بلزوجته بداخلي و عندما اخرجتهم كان لونهم ابيض و ادخلتهم و بلعت مني راجلي ممم .

�������������� ������������ ������ ���������� �������� ������ الإباحية

أفضل الاتجاهات الإباحية